المدرب كردان

المدرب كردان

يعتبر المدرب كردان مُتحدث ومُلهم في فنون الإلقاء والخطابة؛ قام بتدريب كبار المديرين التنفيذيين الذي تم ذكرهم في قائمة فورتشن  500العالمية وهو مؤسس برنامج شباب الإمارات للقادة 2020.

وقد قام بتأليف كتابين حازا على أفضل مبيعات بالإضافة إلى توليه منصب الرئيس التنفيذي لشركتين تدريبيتين عالميتين في اليابان والإمارات العربية المتحدة. فهو مواطن نيوزيلندي مقيم في إمارة دبي وطوكيو؛ حيث انتقل إلى العيش باليابان في عام 1991، وبدأ رحلته كعامل لحام مقابل 7 دولارات في الساعة في مصنع صغير؛ لتوفير ما يكفي من المال لتحقيق أحلامه. اتقن اللغة اليابانية خلال شهرين وعمل على تعلم فن اللحام المضاد للزلازل عالي التقنية لتحسين دخله. وفي فترة قصيرة، حصل على علاوة في راتبه وصلت إلى 30 دولارًا في الساعة، مما يعتبر إنجازًا كبيراً مقارنة بكونه طفل بلا مأوى سابقاً. و قد عاهد نفسه بأن يبني لنفسه حياة ناجحة و أن يجعل من نفسه مثالاً على إمكانية تحقيق الأحلام. ثم تزوج من يابانية جميلة و هو – الآن- أباً لابنة جميلة شابة. قام بالالتحاق بمدرسة طيران في نيوزيلندا وأصبح طيارًا تجاريًا. وفي عام 2011 و بعد أحداث 9 سبتمبر قام بتغيير مجاله حيث ترك الطيران واتجه إلي المجال التعليمي و أصبح متحدثاً مؤثراً و صاحباً لكتابين حققا نسبة مبيعات عالية في اليابان.

وفي الوقت الحالي، هو يعمل مع كبار المسؤولين التنفيذيين في شركات ضخمة تتجاوز حجم استثماراتها مليارات الدولارات، فضلاً عن دوره في تدريب المسؤولين الحكوميين والمحاضرين الجامعيين والقيام بمساعدتهم على تطوير محاضراتهم وتنمية مهاراتهم في التحدث أمام الجمهور. كما يقوم بتدريب فرق عمل تلك المؤسسات والهيئات على تحسين مهارات القيادة و التسويق و خدمة العملاء. لقد قام المدرب كردان بالسفر والتحدث إلى جماهير في مختلف مناحي الحياة. وتتميز الفعاليات التي يقدمها بكونها تعليمية وترفيهية وملهمة/تحفيزية. و دائما ما يترك بصمة مؤثرة في الجمهور و زخم فكري كبير و رؤى متنوعة. ويقوم كوتش كردان بإلقاء محاضراته وبرامجه التدريبية باللغتين الانجليزية واليابانية.